قسم النفايات الطبية

قسم النفايات الطبية

قسم النفايات الطبية : 

برنامج النفايات الطبية بمستشفى الملك فهد التخصصي ببريده يعمل بطرق احترافية لتجميع وفرز النفايات المعدية والخطرة وذلك للحفاظ على سلامة المرضى والارتقاء بجودة الخدمات الطبية المقدمة ، حيث أن النفايات الطبية هي البيئة المناسبة لتكاثر البكتيريا والفيروسات والفطريات وذلك مما يشكل تكوين فرص لانتقال العدوى ، و على ذلك هدفنا هو التخلص من هذه النفايات بشكل احترافي والتقليل من مصدرها. 

رسالتنا : 

نحن في قسم النفايات الطبية في مستشفى الملك فهد التخصصي ببريده ، ملتزمون بتطبيق سياسات و إجراءات مكافحة عدوى المنشآت الصحية ، و التخلص الآمن من المواد الخطرة داخل مراكز الرعاية الصحية التابعية للمستشفى. 

رؤيتنا : 

نحن نتطلع دائما لنكون أفضل من يطبق برنامج التخلص الآمن من النفايات الطبية بالتجمع الصحي بمنطقة القصيم ، و ذلك عبر تطبيق الممارسات المثلى و التي تؤدي إلى تقليل فرص انتقال العدوى. 

قيمنا : 

  • فريق عمل منظم 
  • الكفاءة العالية 
  • روح التعاون 
  • التفاني بالعمل 
  • الإنظباط 

 

أهدافنا : 

  • تقليل الكميات الصادرة من النفايات الطبية بنسبة لا تقل عن 5%  في العام المنصرم بالمقارنة بعام 2020م. 
  • تقليل التكاليف المالية إبان تطبيق برنامج التخلص الآمن من النفايات الطبية. 
  • عزل النفايات المعدية بصورة صحيحة . 
  • زيادة الوعي و التثقيف الصحي للعاملين بممارسات و إجراءات الفرز السليم للنفايات الطبية. 

آلية عملنا : 

  • يقوم الممارسين الصحيين بالتخلص من النفايات الصادرة لإجراءات طبية وذلك بإتباع سياسات فرز النفايات الطبية ، و يقوم عدد كافي من العمالة المدربة بتجميع تلك النفايات الطبية بعربات مطابق للمواصفات و المقاييس و نقلها إلى غرفة التجميع الرئيسة للنفايات الطبية وذلك عبر المصاعد و الممرات المخصصة لعربات النفايات الطبية . 

 


 

  • و من ثم يقوم متعهد التخلص الآمن من النفايات الطبية بنقل تلك النفايات الطبية إلى خارج المنشأة الصحية ، وذلك لمعالجتها بجهاز الحرق الإشعاعي . ومن ثم يقوم بدفها بالطرق الصحية السليمة للمحافظة على حماية البيئة . 

 

( جهاز الحرق الإشعاعي الخاص بمعالجة النفايات الطبية ) 

 

” كورونا ” العالم أمام كومة ضخمة من النفايات الطبية : 

  •  تسبّبت أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) بظهور تحديات متعددة في مختلف القطاعات الصحية والبنى الاجتماعية والسياسية في مختلف بلدان العالم، فانشغلت المؤسسات البحثية بدراستها، وتناولتها وسائل الإعلام بالنقاش والشرح، ولعل من الجوانب التي لم يسلط الضوء عليها كثيراً، على الرغم من أهميتها البالغة لكفاءة النظام الصحي وسلامة المجتمع حسن إدارة النفايات والتخلص منها، خصوصاً عمليات التخلص من النفايات الطبية بالأساليب السليمة. فما فائدة أن تتخذ إجراءات الحظر والتباعد الاجتماعي والتعقيم إن تناثرت النفايات الطبية المليئة بالفيروسات في المدن والحواضر والأرياف، وأصبحت مصدراً لتلوث المياه والتربة والهواء؟ 
  • و لقد واجه قسم النفايات الطبية بمستشفى الملك فهد التخصصي ببريده تلك الأزمة  بجدية تامة و مجهود كبير كما هي تشير الإحصائيات الموضحة : 
  1. مجموع النفايات الطبية المتخلص منها خلال عام 2020م  169990كيلو ( 169 طن تقريباً ) . 
  1. مجموع النفايات الكيمائية المتخلص منها خلال عام 2020م      ( 348 جالون ) .  
  1. مجموع الممارسين الذين حصلوا على التدريب اللازم للتخلص الآمن من النفايات الطبية هو 318 ممارس صحي . 
  1. مجموع النفايات الطبية الصادرة من المحاجر الصحية المُقامة خلال جائحة فيروس كورونا 19 هو 50000 كيلو ( 50 طن ) منذ مارس الماضي 2020م . 

 

بيانات التواصل لقسم النفايات الطبية : 

هاتف المستشفى : 0163252000 

تحويله : 1045  

البريد الإلكتروني للقسم : elq-kfsh-mw@moh.gov.sa 

            جوال القسم  (24/7) : 65207